الأربعاء، 21 يوليو 2010

سيد زهرة ينشر مقالاً في صحيفة أخبار الخليج عن كتاب أعيان البحرين

"أعيان البحرين في القرن الرابع عشر الهجري" كتاب صدر حديثا في جزأين من تأليف بشار بن يوسف الحادي.
في المقدمة يعرف المؤلف بالكتاب وبأهميته فتذكر:
هذا الكتاب هو الرابع في سلسلة بدأتها منذ سنوات وأسميتها بـ (موسوعة ضياء البدرين في تاريخ البحرين) وكان أول ما صدر عنها هو كتاب (الأربعين في فضائل البحرين وأهلها الصالحين) في عام 2002، ثم صدر الإصدار الثاني تحت عنوان (صحابة نزلوا البحرين) في عام 2005، ثم صدر بعده الكتاب الثالث تحت عنوان (علماء وأدباء البحرين في القرن الرابع عشر الهجري) الذي صدر بعده بأشهر في عام 2005، ورابع السلسلة هو هذا الكتاب (أعيان البحرين في القرن الرابع عشر الهجري) وكنت قد أسميته قبل ذلك بـ (وجهاء محسنون من مملكة البحرين)، إلا أنه أشار علي بعض الإخوة ممن لا تسعني مخالفته بتغيير التسمية نظرا إلى صعوبة ضبط مسألة الإحسان وكونها مسألة سرية بين العبد وربه، كما أن الأهالي في البحرين يقومون بإخفائها قدر استطاعتهم، وبالتالي فإنها تحتاج إلى الكثير من الوثائق غير المتوافرة أصلا لدينا لإثباتها إلى غير ذلك من إشكاليات واعتراضات تقدم بها بعض الإخوة الكرام، وبالتالي فقد آثرت على تسميته بـ (أعيان البحرين).
والمقصود بالأعيان ومفردها عين هم: علية القوم وأشرافهم وسادتهم، جاء في كتاب (تهذيب الأسماء واللغات) للإمام شرف الدين النووي (3/235): "عين لفظة مشتركة في أشياء كثيرة فذكر منها: خيار الشيء وسيد القوم" وذكر ابن منظور في (لسان العرب) (9/506): "أعيان القوم: أشرافهم وأفاضلهم على المثل بشرف العين الحاسة".
وتكمن أهمية الموضوع من حيث إن هذه الشخصيات التي ترجمت لها في هذا الكتاب لم يترجم لها من قبل إلا ما ندر، ثم إنه كان لها دور مهم في بناء البحرين ونهضتها الحديثة، أضف إلى ذلك أن أغلب شخصيات الكتاب هم من كبار تجار اللؤلؤ، تلك الحرفة التي اشتهرت بها البحرين على مستوى العالم، كما أن منهم الشاعر والأديب، ومنهم تاجر الخُشُب وتاجر الزجاج ومورد السلاح ومواد البناء إلى غير ذلك، وخصوصا بعد فترة كساد اللؤلؤ، ولا شك أن الشخصيات التي نتناولها في هذا الكتاب هي شخصيات محورية في تاريخ البحرين التجاري والاقتصادي، برزت في أبهى وأعلى مراحل الاقتصاد في البحرين، ويغطي هذا الكتاب فترة مهمة وطويلة نسبيا من تاريخ البحرين تمتد من عام 1300هـ (1882م) إلى عام 1399هـ (1978م) التي تعد الفترة الذهبية للبحرين.
ونظرا إلى كثرة الشخصيات التي وقفت عليها والتي تستحق أن يكتب عنها فقد قررت أن أخرج الكتاب على أجزاء فقدمت هذا الجزء وترجمت فيه (40) عينا من كبار أعيان البحرين، وفصلت في كل ترجمة بقدر الاستطاعة وقد كانت البحرين تزخر بالعديد من الأعيان والوجهاء والشخصيات المهمة التي كان لها دور مهم في رفعة البحرين ورقيها ولذلك بذلت قصارى جهدي لجمع أخبارهم وتوثيق آثاره".
والشخصيات التي يشملها الكتاب هي:
إبراهيم بن أحمد بن إبراهيم، أحمد بن جاسم سيادي، أحمد بن حسن بن محمد علي، أحمد بن راشد بن لاحج النعيمي، أحمد بن هاشم بن أحمد اليوشع السادة، جبر بن محمد بن مهنا المسلم، حسن بن علي بن محمد آل خليفة، حسين بن سلمان بن مطر، حسين بن علي بن أحمد آل مشرف التميمي، حسين بن علي بن عبدالله المناعي، حمود بن صباح بن سلمان بن أحمد الفاتح آل خليفة، خليل بن إبراهيم بن أحمد المؤيد، خليل بن إبراهيم بن حسن، راشد بن يوسف الغرير الدوسري، سعد بن عبدالله بن سعد بن شملان، سلمان بن حسين بن سلمان بن مطر، سلمان بن صقر الحادي، عبدالرحمن بن أحمد بن عبدالعزيز الوزان، عبدالرحمن بن حسن بن عبدالله القصيبي، عبدالرحمن بن عبدالله بن حسن بن محمود فخرو، عبدالعزيز بن لطف علي بن محمد جعفر الخنجي، عبدالله بن خليل بن إبراهيم الحسن، عبدالله بن عيسى بن أحمد سيادي، عبدالمحسن بن عبدالعزيز الباهلي، علي بن إبراهيم بن حسن بن إبراهيم الزياني، علي بن صقر بن شاهين بن محمد الجلاهمة، علي بن عبدالله بن محمد بن عبيد العبيدلي، علي بن موسى العمران، عيسى بن أحمد بن سيادي، قاسم بن محمد بن قاسم الشيراوي، مبارك بن شاهين بن عمرو بن محمد العماري، محمد بن أحمد بن هجرس بن أحمد الأنصاري الخزرجي، محمد بن صقر الحادي، محمد بن عبدالوهاب بن محمد بن ناصر الفيحاني، محمد بن عيسى بن علي بن خليفة آل خليفة، محمد بن يوسف بن ناصر، مقبل بن عبدالرحمن بن مقبل الذكير، يوسف بن أحمد بن محمد كانو، يوسف بن حسن بن محمد البنفلاح، يوسف بن عبدالله بن يوسف بن حسن الشتر.
انظر

http://www.aaknews.com/#!358036

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المولد النبوي الشريف في وجدان أهل البحرين عبر العصور بقلم بشار الحادي

الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم  وبعد..  فبمناسبة مولد سيد الكائنات صلى الله عليه وسلم أحببت أن أذك...