الأحد، 25 مايو 2014

سلسلة اضطهاد الأوقاف السنية للأزهريين!! (2) شهادات من طلبة الأزهر

تعمد تسقيط طلبة العلم المعتدلين ممن لا ينتمون إلى المدرسة الوهابية!!! (2)
تنبيه: إذا قلنا الأزهريين فالمقصود بالأزهريين السادة المالكية والشافعية الأشاعرة المتمسكين بمنهج الأزهر الشريف والذين هم الامتداد الطبيعي والأصيل لفكر أهل البحرين من أهل السنة قبل ظهور المخالفين.
وصلتني هذه الشهادة الثانية من طالب علم آخر من أهل السنة والجماعة من المعتدلين الذين لا ينتمون إلى المدرسة الوهابية يشتكي من لجنة اختبار الإمامة بدائرة الأوقاف السنية (الوهابية) التي تسقط في الامتحان كل من ليس على منهجها وتمارس ضده أبشع أنواع التمييز والطائفية البغيضة وهذه رسالته كما وردت يقول:
بسم الله، والحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه.
أريد التحدث عن تحيز لجنة اختبار الإمامة بالأوقاف السنية ففي عام 2007 تقدمت لاختبار إمامة مسجد بالأوقاف السنية بالفاتح، وقد قمت بإجراء الاختبار والذي لفت انتباهي أنني أجريت الاختبار بدون إيجاد أخطاء، إلا أنهم مع ذلك لم ينجحوني في الاختبار ولم يبدوا سبباً واضحاً في عدم إنجاحي. وكانت هذه هي المرة الأولى التي أختبر فيها.
بعد مرور مدة قدمت الاختبار ثانية وثالثة، وفي هاتين المرتين وجدوا علي أخطاء ضئيلة في التجويد.
ثم قدمت الاختبار للمرة الرابعة وكان ذلك في سنة 2010 ولم يجدوا علي أخطاء تجويدية لكنهم اعترضوا علي في تحرك شفتي في أثناء الأداء فقالوا بأنها تتحرك في بعض الأحيان دون علاقة بالحروف !!!!
لكن الكلام الذي أريد أن أقوله لماذا لم أنجح في المرة الأولى مع عدم وجود الأخطاء علي في تلك المرة، ولماذا لا تريد اللجنة إنجاحي في الاختبار الأول ما دام أنهم لم يلاحظوا في  أدائي أي أخطاء.
وكلامي أيضاً عن المرة الرابعة لماذا لم أنجح وقد كان أدائي التجويدي جيداً. أما هذه الحركة التي في شفتي فلم تكن بتلك الأهمية التي تؤدي إلى إسقاط المختبر.
لماذا كل هذا التطويل علي هل لأنني فقد لست مقرباً عند أصحاب لجنة اختبار الإمامة، وكل من كان مقرباً ومعروفاً عند هذه اللجنة فإنهم سيتغاضون عن أخطائه بحكم أنهم يعرفونه ويحشمونه ويكرمونه. فلماذا هذا الكيل بالمكيالين على من يمتحن للإمامة.
وكتبه

م. ع. م

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المولد النبوي الشريف في وجدان أهل البحرين عبر العصور بقلم بشار الحادي

الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم  وبعد..  فبمناسبة مولد سيد الكائنات صلى الله عليه وسلم أحببت أن أذك...