التخطي إلى المحتوى الرئيسي

عائلة الوزان... مئة عام من الكفاح إلى النجاح

بقلم الكاتب القدير أحمد زمان أهداني الصديق الشيخ نوار بن علي بن عبدالرحمن الوزان قبل أيام كتابا فاخرا عن عائلته.. عائلة الوزان العريقة والمعروفة على مستوى البحرين والخليج العربي عنوانه: ((عائلة الوزان... مئة عام من الكفاح إلى النجاح)) وهذا الكتاب من تقديم الشيخ نفسه وتأليف وجمع الكاتب المعروف بشار الحادي الذي أرخ للعديد من الشخصيات البحرينية في تاريخ البحرين الحديث والمعاصر. والكتاب تزيد صفحاته الكبيرة الحجم على ثلاثمئة صفحة وبه الكثير من الوثائق والصور التي تؤرخ لعائلة الوزان وتدل على مساهماتها الاقتصادية والاجتماعية والفكرية على مدى حوالي قرن من الزمان، وعلاقتها الوثيقة بأسرة آل خليفة الكرام. ولعل من ابرز شخصيات الأسرة التي تناولها الكتاب في الفصل الأول تاجر اللؤلؤ المعروف عبدالرحمن بن احمد الوزان الذي عاش بين 1870 – 1950م، وكان له الدور البارز في العديد من الميادين لعل أهمها حل الخلافات بين القبائل والأسر والأفراد، وإقراض الحكومة مبلغ ألف روبية لتوسيع مرفأ المنامة (الفرضة) عام 1917، إضافة إلى إقراض الحكومة مبلغ 500 روبية لبناء مخازن للبضائع بالفرضة، كما أنه كان من أوائل المطالبين بتأسيس مصرف (بنك) في البحرين منذ عام 1918م، كما نادى بضرورة إنشاء مدرسة للتعليم النظامي في البحرين التي سميت فيما بعد بمدرسة الهداية الخليفية وعين عضوا بمجلس إدارتها عام 1920م، كما كان عضوا في أول مجلس إدارة لبلدية المنامة عام 1920م. أما على صعيد العمل الخيري فقد قام بتجديد بناء مسجد (مقبرة المنامة )، كما جعل من إحدى عماراته بالمنامة مقرا لمدرسة الفلاح التي أسسها التاجر المعروف محمد علي زينل عام 1929م. كما تناول الكتاب سيرة الصحافي المحترم عبدالله بن عبدالرحمن الوزان (1915 – 1972) الذي انتقد في كتاباته بصحيفة (الخميلة) وصحيفة (القافلة) الأوضاع التي فرضها المستعمر البريطاني على الشعب البحريني آنذاك. إلى أن انتهى به المطاف إلى تأسيس صحيفة (الميزان) التي اشتق اسمها من اسم العائلة وكان ذلك عام 1955م وأصدر منها 50 عددا حتى أوقفها المستعمر البريطاني عام 1956م. كما يتناول الكتاب سيرة علي بن عبدالرحمن الوزان الذي عاش بين عامي (1920م – 1971م) وهو الذي أسس متجر الوزان عام 1950 وكان يبيع فيه الأجهزة الكهربائية والتحف الزجاجية وقطع الأثاث وبعض الألبسة الصوفية للرجال والنساء والأطفال، كما احضر غرف النوم والأسرة والكراسي الفاخرة من انجلترا وألمانيا وهنغاريا والصين. وعين عضوا بمجلس إدارة بلدية المنامة، كما تم انتخابه عضوا بجمعية التجار العموميين في عام 1951م. وفي عام 1963م صدر الأمر السامي بتعيينه رئيسا لمكتب مقاطعة إسرائيل التابع لجامعة الدول العربية. وفي 1968م انتخب رئيسا للغرفة التجارية. كما ساهم في تأسيس شركة البحرين لمطاحن الدقيق عام 1970م، وختم مشواره بتأسيس بنك البحرين والكويت عام 1971م وانتخب كأول رئيس للبنك آنذاك. والكتاب مليء بالصور والوثائق والمراسلات التي تحكي طرفا من أعمال أسرة الوزان العريقة وإسهاماتها المتعددة. وهو كتاب تأريخ وتوثيق للأسر البحرينية الكريمة. وهو كتاب يستحق أن يقرأ وان يكون ضمن مكتبة كل بحريني يعتز بتاريخ رجاله الشرفاء. فشكرا وألف شكر للشيخ الفاضل نوار بن علي الوزان على إهدائه الكريم والرائع. انظر صحيفة البلاد http://www.albiladpress.com/column_inner.php?wid=1121&colid=7287

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

شويخ من أرض مكناس .. قصيدة شعبية عمرها أكثر من 735 عاما

مدينة مكناس قديما

قصيدة في الزجل الأندلسي ألفها الشاعر أبو الحسن الششتري أثناء اقامته بمدينة مكناس المغربية.

الشاعر مولود في إقليم غرناطة لاسرة ذات جاه وثراء . وقصة القصيدة انه التقى بأحد شيوخ المتصوفة وهو ابن سبعين، وكان الششتري قد اعتنق طريقة شعيب أبو مدين وكان متوجها إلى أصحاب ابي مدين فقال له ابن سبعين :
اذا كنت تريد الجنة فسر اليهم وان كنت تريد رب الجنة فهلم ألي.
ثم قال له : لن تدخل طريقة الصوفية الا إذا تجردت من متاعك وثيابك ولبست ملابس قشبانية صوفية (يعني ملابس مرقعة وبالية لينزع الكبر والغرور من قلبه) وحملت في يدك بنديرا (أي الدف بلغة أهل المغرب) ودخلت بهذه الصورة وبدأت بذكر الحبيب ، فصنع كما رسم له ابن سبعين وظل في السوق ثلاثة ايام يغني منشدا هذه الخواطر الصوفية :
شويخ من أرض مكناس وسط الأسواق يغني

أش عليا من الناس وأش على الناس مني

أش عليا يا صاحب من جميع الخلايق

إفعل الخير تنجو واتبع أهل الحقائق

لا تقل يا بني كلمه إلا أن كنت صادق

خذ كلامي في قرطاس واكتبوا حرز عني

أش عليا من الناس وأش على الناس مني

ثم قول مبين ولا يحتاج عبارة

أش على حد من حد إفهموا ذي الإشاره

وانظروا كبر سني والعصا وال…

نواخذة البحرين بقلم بشار الحادي

 أسماء نواخذة البحرين مرتبين على حروف المعجم بين عامي (1920-1960)
هذه قائمة بأسماء النواخذة التي عثرنا عليها من خلال وثائق البلدية إضافة إلى مجموعة من المصادر والدفاتر الحكومية والخاصة، والتي استطعنا من خلالها إحصاء عدد كبير من نواخذة الغوص في البحرين ربما يتجاوز الأربعمائة اسم وهذه أسماؤهم مرتبة على حروف المعجم. حرف الألف النوخذة إبراهيم بوحزوم. النوخذة إبراهيم بن حمد الحادي. النوخذة إبراهيم بن خلف الدوسري. النوخذة السيد إبراهيم بن خليفة بن عبدالغفور السادة. النوخذة إبراهيم بن خليل الأصمخ. النوخذة إبراهيم بن خميس بن إبراهيم. النوخذة إبراهيم بن ربيعة. النوخذة إبراهيم بن صالح الجميري. النوخذة إبراهيم بن عبدالعزيز الجودر. النوخذة إبراهيم بن عبداللطيف الدوسري. النوخذة إبراهيم بن عبدالله بوهندي. النوخذة إبراهيم بن عبدالله بورشيد. النوخذة إبراهيم بن عبدالله بن سيف النعيمي. النوخذة إبراهيم بن علي. النوخذة إبراهيم بن علي المهيزع. النوخذة إبراهيم بن علي الجودر. النوخذة إبراهيم بن عيسى البن سعد الدوسري. النوخذة إبراهيم محمد منديه. النوخذة إبراهيم بن يوسف بودهيش النوخذة أحمد المطاوعة. النوخذة أحمد بن جاسم سيادي. النوخذ…

صدر مؤخراً كتاب بيت القصيبي .. قصة عائلة عربية عريقة تأليف بشار بن يوسف الحادي

أسرة القصيبي من الأسر الكبيرة والعريقة والتي على الدوام تذكر بأعمالها الطيبة ومكارم أخلاقها ومناقبها، ولعل الصدف المحضة أبرزتها إلى ساحة الأحداث كما في فترة ما قبل الحرب العالمية الأولى من جلاء العثمانيين من المنطقة وتوسع النفوذ البريطاني واستعادة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله ثراه لحكم أجداده. ولعل تلك المصادفات والظروف المواكبة لها من سوء تصرفات الولاة العثمانيين وانقطاع الأمن في المنطقة جعلت من أسرة القصيبي وكلاء للملك عبدالعزيز آل سعود في البحرين والأحساء ومستشارين مؤتمنين له ومعاونين ملبين لاحتياجاته وطلباته في أمور متنوعة سواء كانت اجتماعية أو ذات طابع عسكري أو سياسي، أو حتى معلوماتي أو دبلوماسي رغم انغماسهم في تجارتهم التي وصلت إلى الهند ودولتي بريطانيا وفرنسا خلال الثلاث عقود الأولى من القرن العشرين. ورغم شهرة البعض منهم دون الآخرين بأسباب انغماس بعضهم في الحياة العامة، إلا أنا وجدناهم من بحثنا يؤدون أدواراً مُتباينة ومتفاوتة كأسرة واحدة تجارية متداخلة فيما بينها مساندة متعاضدة مع الملك عبدالعزيز آل سعود طيب الله ثراه. ولعلنا في هذا نسرد بداية شيئاً بسيطاً عن تا…